وصل الرئيس محمد ولد عبد العزيز قبل قليل إلى مدينة كيفه في مستهل زيارة يقوم بها لمدينة كيفه في إطار حملة تعديل الدستور المقرر يوم 5 أشغت 2017 ، وكان في استقباله والي لعصابه و المسؤولين الاداريين والامنيين و بعض المنتخبين.

وسيتوجه بعد استراحة قصيرة بقاعة الشرف في مبنى الولاية إلى المنصة الرسمية لالقاء كلمة أمام حشود جماهيرية جاءت لاستقباله من كاففة مقاطعات الولاية وغيرها .