تعد وجبة الفطور مهمة للغاية لصحة الإنسان حتى وإن تجاهلها كثيرون، أو رفضوا الاعتراف بأهميتها، وهو ما تؤكده نتائج دراسة طبية حديثة.
وكشفت دراسة صادرة عن مركز السكري الألماني، أن عدم تناول وجبة الإفطار في الصباح يعزز مخاطر الإصابة بمرض السكري بنسبة الثلث تقريبا.
وأوضحت الدراسة التي تمت بتحليل بيانات لنحو 100 ألف شخص تقريبا أن من تفوتهم وجبة الإفطار في الصباح عرضة للإصابة بالنوع الثاني من السكري بنسبة 33 في المئة على الأقل، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وبالنسبة لمن تفوتهم الوجبة 4 مرات على الأقل في الأسبوع، فتزيد احتمالات الإصابة بالمرض عندهم بنسبة 55 في المئة مقارنة بأولئك الذين لا يفوتون وجبة الفطور.
ويعتقد الخبراء أن سبب هذا يعود إلى أن من يفوتون وجبة الفطور يميلون إلى تناول وجبة سريعة في وقت لاحق من اليوم.