قالت وزارة الاقتصاد والتنمية إن التعاون القائم بين موريتانيا والصندوق الدولى للتنمية الزراعية ، أثمر توقيع اتفاقية تم بموجبها الحصول على تمويل إضافي لمشروع التنمية الشاملة للشُعب الزراعية بموريتانيا. و يصل الغلاف المالي لهذا التمويل سبعة ملايين و واحد و سبعين الف ومائة و ثمانية (7 071 108) دولار امريكي أي ما يناهز مائتان وسبعة وخمسون مليون وستمائة و واحد و سبعين الف (257.671.000) أوقية جديدة. وهذ نص البيان الصادر عن الوزارة: في إطار علاقات التعاون المثمر التي تربط بلادنا بالصندوق الدولي للتنمية الزراعية، قام اليوم السيد المختار ولد أجاي، وزير الاقتصاد والمالية في روما -ايطاليا، على هامش الاجتماعات السنوية لهذه المؤسسة الموقرة بالتوقيع، مع السيد ليزاندرو مارتيه مدير فرع غرب و وسط افريقيا، على التمويل الاضافي لمشروع التنمية الشاملة للشُعب الزراعية . و يصل الغلاف المالي لهذا التمويل سبعة ملايين و واحد و سبعين الف ومائة و ثمانية (7 071 108) دولار امريكي أي ما يناهز مائتان وسبعة وخمسون مليون وستمائة و واحد و سبعين الف (257.671.000) أوقية جديدة. ويهدف هذا المشروع الهام الذي سبق و ان حصل على تمويل بمبلغ 15.05مليون وحدة حسابية سنة 2017 إلى تحسين مداخيل و توفير الامن الغذائي و التغذوي لسكان الريف الأكثر احتياجا في منطقة المشروع. و يأتي هذا المشروع للاستفادة من خبرات الصندوق الدولي للتنمية الزراعية في مجال مكافحة الفقر من خلال دعم الشعب الزراعية الشيء الذي يتلاءم تماما مع استراتيجياتنا و سياساتنا الوطنية في القطاع الزراعة. وقد أنتهز السيد وزير الاقتصاد والمالية هذه الفرصة لتقديم كامل تشكرات وامتنان الحكومة والشعب الموريتانيين على هذا الدعم السخي الذي عودنا الصندوق الدولي للتنمية الزراعية تقديمه من اجل إرساء قواعد التنمية الاقتصادية والاجتماعية في بلادنا. و قد تم التوقيع بحضور سعادة السيد حامد سيدي محمد سفير الجمهورية الإسلامية الموريتانية في إيطاليا و السيد محمد سالم ولد الناني، المدير العام للاستثمارات العمومية والتعاون الاقتصادي بوزارة الاقتصاد والمالية بالإضافة الى بعض الشخصيات الأخرى