أبلغ رئيس سلطة منطقة نواذيبو الحرة أحمدي تجاني اتيام إدارة ميناء نواذيبو بإقالة مديره السابق محمد سالم ولد التكرور على خلفية عدم سماحه برسو باخرة يوم أمس بحجة أن الطاقة الاستيعابية للميناء لا تسمح برسو الباخرة؛ ورفض ولد التكرور أوامر رئيس المنطقة التي وجهها له في الهاتف وأجابه أنه لن يسمح لها بالرسو نظرا لكونه استشار الإدارة الفنية وكشفت عن خطورة رسوها في الميناء.
وفي صباح اليوم تم إبلاغ المدير بإقالته وحضر رئيس المنطقة صباح اليوم بإدارة الميناء وأبلغهم بقرار إقالة المدير وتكليف المدير المساعد بتسيير المؤسسة بانتظار تعيين مدير جديد للميناء خلال اجتماع مجلس الوزراء المنعقد في القصر الرئاسي.
وحسب مصادر خاصة  فإن الباخرة أمر رئيس منطقة نواذيبو الحرة بالسماح لها بالرسو في الميناء، لكن ولد التكرور رفض السماح للباخرة بالرسو نتيجة لكون الباخرة سبق وأن قدمت للميناء سابقا لكنها لم يسمح لها بالرسو نظرا لاعتبارات فنية وكون الباخرة أكبر من الميناء.