انتخب الاتحاد الموريتاني للأدب الشعبي اليوم السبت في نواكشوط، السيدة خدي بنت شيخنا رئيسة للاتحاد والأديب ادوه ولد بنيوك، أمينا عاما ومكتبا تنفيذيا من 36 عضوا.

كما تم انتخاب السيد محمد ولد احمد الميداح - دمبه رئيسا لمجلس الاتحاد المكون من 50 شخصا.

وفي كلمته بالمناسبة، هنأ معالي وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان، الناطق باسم الحكومة، السيد المختار ولد داهي الأدباء الشعبيين على الأجواء الإيجابية التي جرت فيها عملية الانتخاب.

وقال إن هذا اليوم يوم عظيم، حيث أثبت فيه الأدباء الشعبيون تمسكهم برص الصفوف والاتفاق على أمور تخدم الأدب والأدباء.

وأكد الوزير دعم الوزارة للأدباء ومواكبة أنشطتهم في انطلاقتهم الجديدة، منوها بعمل اللجنة التنظيمية.

أما الرئيسة الجديدة للاتحاد السيدة خدي بنت شيخنا، فشكرت الأدباء الشعبيين على انتخابها رئيسة لهذه الهيئة، متعهدة بعمل كل ما بوسعها لتحقيق تطلعات المبدعين الشعبيين.

وأشادت بحرص الوزارة على وحدة صف الأدباء، كما أبرزت أن الأدب الشعبي ذاكرة المجتمع.

وجرى الحفل بحضور عدد من أطر وزارة الثقافة وجمع من المهتمين بالشأن الثقافي.