شدد الرئيس محمد ولد الغزواني، على أن موريتانيا سترفض احترام دفاتر الالتزامات، على المستثمرين في القطاع المعدني وستدافع عن مصالحها.

وقال ولد الغزواني في كلمة له خلال حفل تشدين المشروع المندمج للتعدين الأهلي وشبه الصناعي في مدينة الشامي، مخاطبا المستثمرين الأجانب في قطاع المعادن:"ستجدون مناخا ملائما للاستثمار، وانفتاحا وشفافية وسلاسة في التعاملات، وحماية كافية".

وأضاف: "لكن في المقابل ستجدون أيضا صرامة في فرض احترام دفاتر الالتزامات، ودفاعا عن مصالح البلد، وحرصا على استدامة موارده".

وتابع:" باختصار، سنحرص على اعتماد مقاربة تطمئن شركاءنا على مصالحهم وتضمن استفادة الوطن من موارده (مداخيل مالية، وتشغيلا وتوطينا للخبرات)".