اعلان الهيدر



وزير الداخلية يعلن عن ديناميكية جديدة في العمل الإداري




أدى وزير الداخلية واللامركزية السي محمد أحمد ولد محمد الأمين، اليوم (الخميس) زيارة إطلاع لولاية نواكشوط الجنوبية التي تضم مقاطعات الميناء والرياض وعرفات؛ واجتمع بالسلطات الأمنية والإدارية المحلية.

 

الوزير استهل زيارته التفقدية بالوقوف ميدانيا على مستوى تقدم الأشغال في المبنى الجدبد لمقر الولاية قبل أن يستهل اجتماعه بالسلطات الإدارية والأمنية بوضع زيارته اليوم في سياقها؛ حيث بين أنها تتنزل في سياق مضامين خطاب رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بتاريخ 24 مارس الماضي، الذي حث من خلاله على ضرورة تكريس الإدارة لخدمة المواطن وتقريبا منه، والقطيعة مع بطء الإجراءات البيروقراطية.

وأوضح الوزبر، خلال الإجتماع، أن زيارته اليوم لولاية نواكشوط الجنوبية تشكل منطلق برنامج زيارات ميدانية ستشمل كافة ولايات الوطن؛ داعيا إلى التقيد بالعمل الجاد عبر تقديم أرقى النماذج في التعاطي الجدي والسريع مع تطلعات ومشاكل المواطنين.

وشدد وزير الداخلية واللامركزية على ضرورة أن تنصب الجهود في المرحلة الراهنة على تنسيق العمل والتركيز على بلوغ الأهداف المرسومة في برنامج رئيس الجمهورية وخاصة ما ورد منها في خطابه آنف الذكر.

كما تفقد الوزير، خلال جولته الميدانبة، مباني ومكاتب مقاطعتي الميناء والرياض، وكذا مباني بلديتي عرفات والرياض.

و كان الوزير محاطا خلال هذه الزيارة بوفد رفيع ضم مكلفين بمهام و مستشارين فضلا عن مدراء مركزيين .


إرسال تعليق

0 تعليقات